‫الرئيسية‬ أخبار مؤسس شركة تدريب في مجال الذكاء الاصطناعي: لدينا خطة طموحة لتأهيل الخبرات العاملة في القطاع الخاص
أخبار - أبريل 24, 2024

مؤسس شركة تدريب في مجال الذكاء الاصطناعي: لدينا خطة طموحة لتأهيل الخبرات العاملة في القطاع الخاص

في عصر الذكاء الاصطناعي، يصبح التدريب وتطوير المهارات أمراً ذا أهمية بالغة للأفراد والمؤسسات على حد سواء. يعتبر التطور التكنولوجي وتقدم الذكاء الاصطناعي تحدياً وفرصة في الوقت نفسه. فعلى الرغم من أن التكنولوجيا تقدم حلاً للكثير من التحديات، إلا أنها تتطلب فهماً عميقاً ومهارات متقدمة للاستفادة منها بشكل كامل وفعال. من هنا، يأتي دور التدريب في تمكين الأفراد من اكتساب المهارات اللازمة للتعامل مع التكنولوجيا الجديدة والاستفادة من فرصها بشكل فعّال،تساهم التدريبات المناسبة في تنمية القدرات الفردية وتحسين الأداء في مختلف المجالات، سواء كانت تقنية أو غير تقنية. فهي تعزز من مهارات الاتصال والتفكير النقدي وحل المشكلات، مما يمكن الأفراد من التفاعل بفعالية مع التحولات التي يفرضها التطور التكنولوجي.

ناقشنا ذلك كله مع محمود أمين مؤسسة شركة “غاية” المصرية للتدريب والاستشارات، والذي يؤمن كثيرا بأهمية إتاحة تطوير المهارات لكافة الأفراد على مهارات الذكاء الاصطناعي والبيانات وغيرها من الأدوات التكنولوجية التي أصبحت ذات أهمية كبيرة في الكثير من ميادين العمل.

كيف تأسست شركة غاية للتدريب في مجالات الذكاء الاصطناعي؟

بدأت “غاية” كفكرة بسيطة في غرفة صغيرة، ولكن الشغف بتطوير المواهب وتحسين مهارات العمل كان الدافع الرئيسي. قمت بتأسيس الشركة عام 2023 بهدف تقديم برامج تدريبية مخصصة لموظفي الشركات في مجالات البيع، التفاوض، وكتابة التقارير. توسعنا بسرعة وتمكنا خلال عام واحد فقط من تدريب 200 فرد، وهذا كان إنجازًا مهمًا بالنسبة لنا.

ما هي خطة شركة غاية لعام 2024؟

خلال عام 2024، نهدف إلى توسيع نطاق عملنا بشكل كبير. نسعى لتدريب 350 فردًا في 15 شركة مختلفة في القاهرة والجيزة. بالإضافة إلى ذلك، نسعى لتحقيق مبيعات تصل إلى 2 مليون و300 ألف جنيه بنهاية العام. كما نخطط لتوسيع برامجنا التدريبية لتشمل مجالات الذكاء الاصطناعي في الأعمال، وهو مجال متطور وحيوي يلبي احتياجات السوق المتغيرة.

كيف ترى دور شركتك في دعم تطوير مهارات العمل في مصر؟

نحن نعتقد بقوة أن تطوير مهارات العمل هو أساس النجاح للأفراد والشركات على حد سواء. من خلال تقديم برامجنا التدريبية المخصصة، نساهم في بناء كوادر عمل مؤهلة ومتميزة، مما يساهم في تعزيز الاقتصاد المصري ورفع مستوى الجودة في الخدمات المقدمة. هدفنا هو أن نكون جزءًا من تحقيق تقدم مصر نحو مستقبل أفضل.


في الحصول على التمويل من البنوك لتطوير عملك، وكيف ساهم هذا التمويل في تحسين عملك وجذب المزيد من العملاء؟

الحصول على التمويل كان خطوة حاسمة في رحلة نمو عملي. في البداية، كان التحدي الأكبر هو إقناع البنوك بمدى جدوى واستدامة فكرتي. بعد العمل الجاد وتقديم خطط عمل مدروسة، نجحت في الحصول على التمويل الذي كان بمثابة دفعة قوية لتحسين البنية التحتية للشركة وتوسيع نطاق الخدمات.

كيف ساهم التمويل في تطوير عملك بشكل محدد؟

التمويل ساعدني في تحسين البنية التحتية للشركة، بما في ذلك تطوير منصة تقنية متطورة لتقديم البرامج التدريبية بشكل أكثر فعالية. كما ساهم في تعزيز جودة الخدمات التي نقدمها وتوسيع قاعدة العملاء من خلال الاستثمار في التسويق والترويج للخدمات الجديدة.

ما هي نصيحتك للشباب الذين يسعون للحصول على التمويل لتطوير أعمالهم؟

نصيحتي للراغبين في الحصول على التمويل هي أن يكونوا مستعدين لتقديم خطط عمل متكاملة وواقعية، وأن يكونوا على استعداد للعمل الجاد والصبر أثناء عملية الحصول على التمويل. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكونوا قادرين على توضيح كيف سيستخدمون التمويل بشكل فعال لتطوير أعمالهم وزيادة إيراداتها.


نتحدث اليوم عن دور السوشيال ميديا وتأثيرها على الشباب. ما هو رأيك في هذا الشأن؟

بالطبع، يعد التأثير الذي تمتلكه وسائل التواصل الاجتماعي على الشباب أمرًا يستحق النقاش. على الرغم من الفوائد الكثيرة التي توفرها السوشيال ميديا من حيث التواصل وتبادل المعرفة، إلا أنها أيضًا تُعرض الشباب للعديد من التحديات والضغوطات النفسية.

ما هي التحديات التي يواجهها الشباب بسبب السوشيال ميديا؟

السوشيال ميديا قد تساهم في زيادة الضغط النفسي على الشباب من خلال تعريضهم لصور مثالية ومعايير لا واقعية، مما يؤثر على تقديرهم لأنفسهم. كما قد تؤدي إلى انعزال الشباب وتقليل مهارات التواصل الاجتماعي الحقيقية.

كيف يمكن أن يتعامل الشباب مع هذه التحديات؟

ينبغي على الشباب أن يكونوا واعين لتأثيرات السوشيال ميديا وأن يحافظوا على توازن صحي بين استخدامها وبين الوقت الذي يقضونه في العالم الحقيقي. يجب عليهم أيضًا تطوير مهارات تقبل الذات والثقة بالنفس لتجنب الوقوع في فخ المقارنة غير الصحيحة مع الآخرين على السوشيال ميديا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

البورصة المصرية تطلق مؤشر الشريعة EGX33 Shariah Index

أعلن أحمد الشيخ – رئيس البورصة المصرية عن إطلاق مؤشر الشريعة EGX33 Shariah Index الذ…