اتفاقية تعاون بين بنك مصر والجامعة الأمريكية لتمويل رائدات الأعمال

يعد تمكين المرأة أحد أهم الركائز الأساسية لتحقيق التنمية، حيث إن مساهمة المرأة تعد أساسا لتحقيق النمو الإقتصادي.

لذلك قام بنك مصر بتوقيع مذكرة تفاهم مع الجامعة الأمريكية بالقاهرة بهدف تأهيل وتدريب المرأة ودعمهاً لإقامة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وقد قام بتوقيع الإتفاقية محمد الإتربي – رئيس مجلس إدارة بنك مصر، الدكتور أحمد دلّال – رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة وذلك، بحضور لفيف متميز من قيادات البنك والجامعة الأمريكية والسفارة الكندية بمصر وهيئة الأمم المتحدة للمرأة والمجلس القومي للمرأة.

ومن خلال الإتفاقية، سيقوم مركز ريادة الأعمال والابتكار بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بترشيح رائدات أعمال من “مشروع التمكين الاقتصادي للمرأة – دعم ريادة الأعمال” للبنك والذي بدوره سيدعم المستفيدات من خلال تقديم خدمات متنوعة لتسهيل احتياجاتهن المالية، بالإضافة إلى جلسات تثقيف مالي وتوعية بالمنتجات لضمان الاستخدام الصحيح لهذه المنتجات والخدمات.

يأتي هذا التعاون في إطار البرنامج المشترك “التمكين الاقتصادي للمرأة من أجل النمو الشامل والمستدام في مصر – رابحة” بين هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) وبالشراكة مع المجلس القومي للمرأة ووزارة التجارة والصناعة وبدعم من حكومة كندا.

‫شاهد أيضًا‬

البورصة المصرية تتجاوز ٢ مليار جنيه مع بداية تعاملات أول الأسبوع

بدأت البورصة المصرية أولي تعاملاتها الصباحية اليوم الأحد علي ارتفاع جماعي لمعظم مؤشراتها. …