الاتحاد المصري للتأمين: نموذج التأمين عند الطلب فرصة لشركات التأمين الحالية لتحويل عمليات تقييم المخاطر من خلال الاستفادة من التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي

يختلف المستهلكون من جيل الألفية Millennials “مواليد الفترة من 1980-2000” بشكل ملحوظ عن أسلافهم. فبينما فضلت الأجيال السابقة امتلاك أكبر عدد ممكن من الأصول، يفضل الجيل الحالي اللجوء إلى الاستئجار. و لهذا أصبحت برامج التطبيقات تقوم  بدعم الاقتصاد عند الطلب والذى يقدر حجمه بمليارات الدولارات أكثر من دعمها للصناعات التقليدية. ومثال على ذلك خدمة أوبر التي تعتبر أكبر خدمة نقل في العالم وتقدر قيمتها السوقية بمليارات الدولارات ومع ذلك لا تمتلك أي سيارات أو تستأجر أي سائق! وتأتى على غرارها  Airbnb  والتى تعد أكبر خدمة فندقية في العالم على الرغم من انها لا تمتلك أي فنادق. ومن ثم فقد ألقى هذا التحول الكبير الذي أحدثته الخدمات عند الطلب بظلاله على صناعة التأمين وأصبح هناك طلباً متزايداً على تأمين هذا النوع من الأعمال.

و قد شهد العامان الماضيان ظهور اتجاه جديد في التأمين:  و هو تقديم التغطية التأمينية عند الطلب. حيث تسمح شركات التأمين للعملاء باستخدام تطبيق جوال لشراء التأمين حسب الحاجة للممتلكات الشخصية والتأمين على المنزل والسفر والتأمين على السيارات وفقاً لعدد الأميال التي قطعتها. مما يعني أن العملاء يدفعون فقط مقابل التأمين عندما يكون الأصل قيد الاستخدام و “معرض للخطر”.

وقد بدأت شركات التأمين في توفير التغطيات المناسبة لتلك الصناعة ” تأمين عند الطلب ” مع سهولة تفعيله وإيقافه حسب احتياج العميل . ويتزايد اقبال حملة الوثائق وخاصة العملاء التجاريين على نماذج التأمين الجديدة كما يوضح .حيث تمكن النماذج المبتكرة شركات التأمين من تغطية سيناريوهات المخاطر الجديدة بشكل مستدام ومربح.

ويعرف هذا  النموذج أيضاً بنموذج التأمين القائم على الأستخدام  أو بالأحرى تسعير الخدمة التأمينية وفقاً لنمط الخطر والتعرض الحقيقي  pay-as-you-go أو Usage based insurance بإعتباره نظام تأميني  سيتيح حماية تعتمد على تكلفة تتناسب مع  تكلفة تتناسب مع مستوى الخطر   الفعلي   فعلى سبيل المثال يتم تعديل التكلفة التأمينية وفقاً للأميال المقطوعة في تأمين السيارات “Mileage discount”.

ما هو التأمين عند الطلب؟

هو نموذج تأمين رقمي يسمح للعملاء المحتملين بتفعيل وإيقاف تأمينهم  وسداد القسط مقابل فقط الوقت الذي يتم فيه تفعيل التغطية ويتم ذلك غالبا باستخدام تطبيق الهاتف المحمول بطريقة سريعة وسهلة .

آلية عمل التأمين حسب الطلب

يتسم التأمين عند الطلب بإمكانية تفعيل وإلغاء التغطية بسرعة وسهولة ويتم إجراؤها عادةً عبر تطبيق الهاتف أو تقنيات اخرى مشابهة. وتعتمد التغطية عادةً على الاشتراك و فقاً لخيارات محددة وأسعار متغيرة وشروط مرنة.

ووفقًا لشركة KPMG ، يعد استخدام التأمين عند الطلب في الوقت الحالي محدوداً: فهو يمثل أقل من 1٪ من من إجمالي سوق التأمين في الولايات المتحدة.. ومع ذلك ، فإن توسيع نطاق الخيارات و زيادة الوعي بأهمية هذا النوع من التغطية يعني أنه من المرجح أن تزداد أهمية التأمين عند الطلب.في المستقبل.

ومع ذلك ، فإن الفكرة جذابة للغاية لجيل الألفية الذين اعتادوا على شراء الأشياء عند الطلب عبر الإنترنت.

ولتحسين تجربة العملاء ، تقوم شركة التأمين بتوفير وثائق تأمين عند الطلب تناسب حالة كل عميل ولتوفير تجربة عملاء خالية من المخاطر الديناميكية المتغيرة ، تقوم الشركات بإعداد نموذج أعمال يراعي عدة عوامل أهمها :

  • تصميم منتج يعتمد علي حاجة العميل  Customer-first product design

يساعد التأمين عند الطلب على سد الفجوة بين التغطية التي يقدمها التأمين التقليدي وحاجة العميل الفعلية، فقد يبدو التأمين التقليدي غير مرن أو قد تكون التغطية التأمينية أكبر من احتياج العميل وبالتالي يتحمل قسطاً أكبر بلا مقابل.

وعليه تحتاج شركات التأمين إلى اتباع نهج “المستهلك أولاً ” لتقديم المنتجات التي تغطي ما يحتاجه العميل بالضبط. وهذا يعني تصميم منتج سهل الفهم بتسعير متغير وطريقة مرنة تتواءم مع احتياجات العميل.

  • القدرة على جمع البيانات من قنوات متعددة Multi-channel data collection capability

من خلال تقنيات الاتصال وأجهزة إنترنت الأشياء (على سبيل المثال ، الاتصالات عن بُعد أو الأجهزة القابلة للارتداء أو الهواتف المحمولة المزودة بأجهزة استشعار) ، يمكن لشركات التأمين الاستفادة من الحصول على بيانات دقيقة حول مدة التغطية وخصائص الأخطار الأخطار. ثم يتم استخدام البيانات لتحديد قسط التأمين عن طريق قياس مدى الاستخدام وكذلك قياس ملف الأخطار (على سبيل المثال مدى سرعة أو مدى ارتفاع الطائرة بدون طيار) في فترات تفعيل التغطية .

  • نظام قوي لتحليل البيانات Robust data analytic system

تتطلب بعض انواع التأمين عند الطلب (مثل التأمين المستند إلى مدى استخدام السيارة) استمرار الاكتتاب و تحديث ملف المخاطر المتعلق بالحدث المؤمن عليه من أجل تعديل الشروط والأسعار. ويتطلب ذلك وجود نظام قوي يمكنه تحليل وحساب الأسعار الجديدة بناءً على ملف الأخطار الذى يتم تحديثه باستمرار.

أنواع التأمين عند الطلب

يقسم التأمين عند الطلب التأمين التقليدي إلى أجزاء أصغر ويلبي حاجة العميل في حالة تعرضه إلى الأحداث العرضية أو الدورية – حيث تعتبر التغطية التقليدية غير مرنة ومكلفة للغاية.

ومع ظهور التأمين عند الطلب ، حدثت تحولات تشمل:

  • الانتقال من المدة المحددة إلى العرضية / الدورية.
  • الانتقال من الاكتتاب مرة واحدة إلى الاكتتاب المستمر .
  • الانتقال من العروض المجمعة إلى التغطية القابلة للتخصيص .
  • Ø    الانتقال من التسعير الثابت إلى المتغير.

و هناك ثلاثة أنواع من المنتجات تتناسب مع هذا التحول:

  1. التأمين متناهي الصغر – و الذي يغطي عادةً المخاطر الصغيرة التي تكون لفترة زمنية أو يغطي حدثاً أو مناسبة معينة. ويشمل ذلك السفر و المؤتمرات وتغطية الأصول عالية القيمة لفترة محددة (مثل تغطية كاميرا باهظة الثمن أثناء رحلة).
  2. تأمين الأصول والمسئوليات في الاقتصاد التشاركي Sharing economy – والذى يغطي المخاطر التي تتعرض لها الأصول أو المسئوليات التي تنشأ عند مشاركة استخدام هذا الأصل مع الغير. وتشمل مشاركة المسكن (مثل  خدمة Airbnb) أو مشاركة الرحلة (مثل خدمة Uber)
  3. التأمين على أساس الاستخدام والذي يتطلب التحديث المستمر لملف الأخطار للفرد أو الشيء موضوع التأمين. وقد أصبح هذا ممكناً من خلال التدفق المستمر للبيانات من خلال أجهزة إنترنت الأشياء الأجهزة  الذكيــــة وإنترنـــت الأشياء Internet  of  things “IOT” and   smart  devices مثل تقنيات المعلومات المثبتة في السيارات أو الأجهزة المنزلية المعتمدة على إنترنت الأشياء أو الأجهزة القابلة للارتداء.

من الذي يحتاج للتأمين عند الطلب؟

قد لا يكون التأمين عند الطلب هو الخيار الأنسب لكثير من الناس ، ولكن في ظروف معينة يمكن أن يكون الحل المناسب لفئات متنوعة من العملاء:

  • العملاء المعرضين لمخاطر لا تغطيها وثائق التأمين التقليدية أو الذين لا يتعرضون لهذه المخاطر بشكل مستمر (لغرض عرضي).
  • العملاء الذين يحتاجون إلى تأمين مؤقت أو لا يرغبون في دفع قسط سنوي للتغطية.
  • العملاء الذين يحتاجون تغطية إضافية بالإضافة إلى ما يقدمه التأمين الخاص بهم.

التحديات التي تواجه التأمين عند الطلب

عند النظر إلى الاحتياجات التأمينية للشخص الذي يعمل في اقتصاد الوظائف المؤقتة  والذى يستخدم سيارته عادةً لتلبية الاحتياجات الشخصية والتجارية. سيتضح أنه في كلتا الحالتين تكمن  المشكلة فى إختلاف وثائق التأمين التقليديةعن احتاياجات العميل التأمينية إختلاف كبير. ومن ثم ، إذا اشترى الشخص وثيقتين منفصلتين للتأمين، فقد تصبح التكاليف باهظة. ونفس المشكلة بتعرض لها الأشخاص الذين يؤجرون عقاراتهم على Airbnb.. حيث لا تقوم وثيقة التأمين بتغطية أي ضرر يحدث أثناء الاستخدام التجاري للعقار، فإذا قام الشخص بشراء وثيقة منفصلة لهذا الغرض، سيواجه ذات المشكلة وهى أن التغطية باهظة الثمن.

في كلتا الحالتين ، تكمن المشكلة في بيع التأمين على أساس سنوي فإن الفكر التقليدي  في حالة الرغبة في تأمين المدد القصيرة يطبق على العميل سعر  أعلى نسبياً من السعر السنوي وهذا قد لايناسب الاقتصاد التشاركي والإحتياجات التأمينية المرتبطة به. ومن ثم ، حتى إذا قام الشخص بتأجير منزله لمدة 10 أيام في السنة ، فعليه دفع قسط  مرتفع نسبياً. ومن هنا تظهر   أهمية سوق “التأمين عند الطلب” حيث تتيح هذه الخدمات للمستخدمين شراء التأمين على احتياجاتهم.

و نستعرض فيما يلي أهم التحديات التي تواجه هذا النوع من التأمين:-

  • تكوين احتياطي رأس مال أعلى نظراً لأن العملاء سيشترون التأمين فقط عندما يوشكون على مواجهة نوع محدد من المخاطر ، لذا يتعين على شركات التأمين الاحتفاظ برأس مال أكبر مما قد تحتاجه لمنتج تقليدي لتغطية المخاطر الإضافية. هذا يعني وجود رأس مال أقل للاستثمار في الأوراق المالية التي تدر دخلاً للشركة. ومن ثم ، فمن المرجح أن تنخفض الربحية الإجمالية لشركة التأمين.
  • احتمالية وجود مطالبات احتيالية: من المحتمل أن يقوم بعض العملاء باستغلال خدمات التأمين عند الطلب لصالحهم. فيقومون بتفعيل التأمين فقط بعد وقوع الضرر بالفعل. ويدّعون حدوث الضرر قبل ذلك و يطالبون الشركة بتعويضهم عن الضرر الذي أصابهم.

و تظل المطالبات الاحتيالية تهديدًا لربحية شركة التأمين سواء كان التأمين عند الطلب أو تأميناً تقليدياً. . ومع ذلك ، تعمل شركات التأمين علي توفير الأدوات التقنية لضمان التخلص من مثل هذه المطالبات الاحتيالية واكتشافها ومكافحتها ولكن نظراً لأن تلك الأدوات لا يمكن ضمانها  بصورة مؤكدة، ستظل الادعاءات الاحتيالية تمثل تهديداً وشيكاً وستحتاج شركات التأمين إلى تطوير أنظمة تتبّع جديدة أو نماذج أعمال متطورة تقنياً لتقليل تأثير مثل هذه المحاولات.

  • أمثلة لتغطيات التأمين عند الطلب
  • تقدم العديد من الشركات منتجات تأمين مصممة خصيصاً للعاملين في اقتصاد الوظائف المؤقتة مثل سائقي Uber . وفي مثل هذه الحالات ، يمكن للمستخدمين القيادة مع وجود وثيقة تأمين عادية للاستخدام الشخصي. ومع ذلك ، بمجرد تسجيل الدخول إلى Uber، يبدأ تقديم غطاء إضافي. وبالتالي ، لا يُطلب من المستخدمين شراء وثيقتين سنويتين. وفي مثل هذه الحالات ، يتم تحديد القسط بناءً على عدد الأميال التي قطعها السائق. و بمساعدة أجهزة الإستشعار والأجهزة الأخرى، و يمكن لشركات التأمين معرفة العدد الدقيق للأميال المقطوعة وتحصيل القسط وفقاً لذلك.
  • وبالمثل ، عندما يستأجر شخص منزلاً  لقضاء عطلة نهاية الأسبوع من خلال موقع  Airbnb، يمكنه تسجيل الدخول إلى تطبيق الهاتف المحمول و شراء تأمين لعطلة نهاية الأسبوع فقط ولا يحتاج إلى شراء وثيقة تأمين لمدة عام كامل.
  • قد يشعر بعض الأشخاص بالقلق من تعرض أجهزتهم باهظة الثمن للخطر أثناء اصطحابهم لها في سفرهم  كالكاميرات، وبالتالى يمكن من خلال التأمين عند الطلب شراء تأمين لمدة السفر فقط. ولا يحتاج أولئك الأشخاص إلى دفع قسط عن بقية العام حين لا يستخدمون كاميراتهم.

الفرضية الأساسية وراء التأمين عند الطلب هو أنه يجب أن يكون سهل الوصول إليه وسهل الشراء عبر الإنترنت. بحيث يمكن للعملاء بعد ذلك استخدام أجهزتهم المحمولة لتشغيل وإغلاق التغطية التأمينية عند الحاجة.

ينجذب المستهلكون في صناعة التأمين إلى الحلول السهلة والمريحة ، ويختارون خدمات التأمين القابلة للتخصيص عند الطلب. ويمثل ظهور نموذج التأمين عند الطلب فرصة لشركات التأمين الحالية لتحويل عمليات تقييم المخاطر من خلال الاستفادة من التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي. ومع ذلك ، فإن التأمين عند الطلب سيتطلب من شركات التأمين مواجهة التحديات المتعلقة بالبنية التحتية القديمة. ولمجابهة ذلك يجب أن تتبنى شركات التأمين نهجًا مرحليًا للانتقال من التأمين التقليدي إلى التأمين عند الطلب ، والذي سيتضمن الشراكة بين شركات التأمين والصناعات المرتبطة بها لاكتساب الخبرة وتعزيز التطوير المشترك للمنتج التأميني وزيادة التغطية واستغلال التقنيات الناشئة لتحديد نماذج أعمال جديدة وتغيير طريقة تقديم القيمة للمستهلكين.

لا يزال يحتاج التأمين عند الطلب مزيد من الوقت قبل أن يصبح  أكثر انتشاراً مقارنة بأنواع التأمين الأخرى بين انوع التأمين الأخرى ولكن توجد عدة عوامل تدعم سرعة انتشاره ، منها التطور التكنولوجي واعتياد جيل الألفية على شراء الأشياء عند الطلب عبر الإنترنت مما يستلزم تسليط الضوء علي هذا النوع من التأمين الذى يوفر تجربة عميل سهلة ومرنة تعتمد علي احتياجه الفعلي و توافر بيانات دقيقة حول طبيعة استخدام المؤمن له لموضوع التأمين.

‫شاهد أيضًا‬

البورصة المصرية تتجاوز ٢ مليار جنيه مع بداية تعاملات أول الأسبوع

بدأت البورصة المصرية أولي تعاملاتها الصباحية اليوم الأحد علي ارتفاع جماعي لمعظم مؤشراتها. …