علماء يوضحون سبب سرعة مرور الوقت وقصر اليوم خلال الأعوام الأخيرة

هل ينتابك الشعور بأن اليوم أصبح يجري بشكل أسرع، ولا تعلم ما سبب ذلك وإذا ماكان بالفعل ذلك حقيقيا أم لا؟ إلا أن الأمر حقيقيا ووراءه سببا علميا أيضا

حيث أكد علماء فلك وفيزياء أن الأرض تدور حول نفسها بشكل أسرع، وأنها سجلت مؤخراً أقصر يوم لها على الإطلاق، وفقا لتقرير دبليو دي العربية.

وأوضح العلماء أن في 29 من يونيو هذا العام، قامت الأرض بدورة كاملة واحدة حول نفسها بمعدل أقل بنحو 1.59 مللي ثانية من متوسط ​​طول اليوم البالغ 86400 ثانية، أو 24 ساعة. وفي حين أن تراجع طول اليوم بمقدار 1.59 مللي ثانية قد لا يبدو كثيراً، إلا أنه جزء من اتجاه أكبر ومثير للقلق.

وفي 26 يوليو 2022، تم تسجيل رقم قياسي جديد عندما أنهت الأرض يومها بمعدل أقل من المعتاد بنحو 1.50 مللي ثانية، بحسب ما ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية وموقع تتبع الوقت Time and Date.

وأوضح عالم روسي سبب ذلك مشيرا إلى سبب التغيرات في دوران الأرض، من المرجع أن يكون سببها عن المد والجزر على الأرض.

ويشير ليونيد زوتوف، عالم الفلك في جامعة لومونوسوف موسكو إلى أن هذا الأمر لا يتكرر كثيراً، لكنه إذا استمر، فقد يتعين تغيير التوقيت الذري – وهي الطريقة العالمية التي يُقاس بها الوقت على الأرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

«رئيس الوزراء» يهنئ «شيخ الأزهر» بذكرى «المولد النبوي الشريف»

بعث الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، برقية تهنئة لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد…