«البنك الدولي»: 53% من الاطفال في الدول الفقيرة غير قادرين على قراءة نص قصير وفهمه بحلول سن العاشرة

أظهر تقرير جديد للبنك الدولي ضرورة تقديم تعليم جيد على نطاق واسع في مرحلة الطفولة المبكرة في البلدان المنخفضة الدخل، من خلال استراتيجيات قابلة للتنفيذ.

وأوضح التقرير على أن الصغار لديهم قدرة هائلة على التعلم خلال سنواتهم الأولى – قدرة يجب رعايتها وتسخيرها بطريقة مدروسة. وتتيح الجودة العالية للتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة مساعدة الأطفال على تنمية المهارات الإدراكية والاجتماعية العاطفية، والوظيفة التنفيذية، والدافع الذي سيساعدهم على النجاح في المدرسة وخارجها. ويرسي الاستثمار في التعليم في تلك المرحلة الأساس لبناء رأس المال البشري اللازم لرفاهة الأفراد والمجتمعات الأكثر إنصافا وازدهارا.

وأشار التقرير إلى أن تدني إمكانية الحصول على التعليم وسوء نوعيته في مرحلة الطفولة المبكرة في أزمة التعلم العالمية. إذ تشير التقديرات إلى أن 53% من الأطفال في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل “يتعلمون تعليما فقيرا”، أي أنهم غير قادرين على قراءة نص قصير وفهمه بحلول سن العاشرة. ولم تؤد جائحة كورونا إلا إلى تفاقم أزمة التعلم، مع توقع ارتفاع فقر التعلم إلى أكثر من 70%.

وفي الوقت الذي تسعى فيه البلدان إلى إعادة البناء على نحو أفضل بعد الجائحة، حتى وهي تواجه قيودا شديدة على الموارد، يجب أن يكون الاستثمار في التعليم الجيد في مرحلة الطفولة المبكرة جزءا لا يتجزأ من الخطط الوطنية للتعافي وتسريع وتيرة التعلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

«الاتحاد المصري للتأمين»: تزايد الطلب على تغطية الصحة النفسية ضمن مزايا التأمين الصحى بعد أزمة كوفيد-19

تقوم مؤسسة جالوب العالمية (و هي مؤسسة تعمل فى مجال الاستشارات والدراسات التحليلية) بإصدار …