1.7 تريليون دولار عائدات متوقعة لقطاع التأمين من العملاء النساء بحلول 2030

اعتمدت جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة في عام 2015 أهداف التنمية المستدامة (SDGs) ، والتي تُعرف أيضاً باسم “الأهداف العالمية” ، باعتبارها دعوة عالمية للعمل على إنهاء الفقر وحماية الكوكب وضمان تمتع الجميع بالسلام والازدهار بحلول عام 2030. وبالتالي تتسم أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر بالتكامل – أى أنها تدرك أن العمل في مجال ما سيؤثر على النتائج في مجالات أخرى، وأن التنمية يجب أن توازن بين الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.   و التزمت الدول بالإسراع فى تقديم المساعدة والدعم لأولئك الذين تمنعهم ظروفهم المعيشية أو المجتمعية من عدم القدرة على اللحاق بالركب الخاص بالتنمية المستدامة. ولهذا تمت صياغة أهداف التنمية المستدامة لجعل العالم بيئة أفضل للحياة والقضاء على المعوقات التى يمكن أن تحول دون ذلك مثل الفقر المدقع والجوع و مرض نقص المناعة المكتسبة(الإيدز )والتمييز ضد النساء والفتيات. ومن هذا المنطلق ظهرت بعض المصطلحات التي ارتبطت بتحقيق أهداف التنمية المستدامة والتى كان منها مصطلح “تمكين المرأة”.

ماذا يقصد بمصطلح تمكين المرأة؟

 قام البنك الدولي بتعريف التمكين  “بالعملية التي يتم من خلالها زيادة قدرة الأفراد أو المجموعات على اتخاذ الخيارات وتحويل تلك الاختيارات إلى إجراءات ونتائج حقيقية”.

ويمكن تعريف تمكين المرأة بعدة طرق والتي تشمل على سبيل المثال؛ قبول وجهات نظر المرأة وكذلك محاولة رفع مكانة المرأة من خلال التعليم والتوعية ومحو الأمية والتدريب. وبالتالي، فإن تمكين المرأة يسمح للمرأة ويؤهلها إلى أن تصبح قادرة على  اتخاذ قرارات مصيرية فيما يتعلق بالمشاكل المختلفة في المجتمع. 

وقد أصبح موضوع تمكين المرأة أحد الموضوعات الهامة والتى يتم مناقشتها فى مجالات التنمية الاقتصادية و الاجتماعية، حيث يسمح التمكين الاقتصادي للمرأة بالتحكم في الموارد والأصول والدخل والاستفادة منها. كما أنه يساعد في زيادة قدرتها على إدارة المخاطر وتحسين رفاهتها و صمودها المالي. بالإضافة إلى ذلك، يساعد تمكين المرأة في تعزيز مكانتها من خلال محو الأمية والتعليم والتدريب وخلق الوعي. علاوة على ذلك، يشير تمكين المرأة إلى قدرة المرأة على اتخاذ خيارات حياتية استراتيجية كانت محرومة منها في السابق.

دور التأمين فى تمكين المرأة

تعد صناعة التأمين إحدى الصناعات الواعدة والمتوقع لها النمو في الاقتصادات الناشئة. ومن أهم شرائح المستهلكين التى يمكن من خلالها أن تحقق تلك الصناعة إنتشاراً واسعاً هى شريحة المرأة وخاصة المرأة المعيلة. فقد بدأت النساء في الاقتصادات الناشئة في التمتع بإرتفاع الدخل والقوة الشرائية. وبناءً على ذلك ، فإن احتياجات تخفيف المخاطر الخاصة بهم آخذة في التزايد. وبحلول عام 2030، من المتوقع أن تكسب صناعة التأمين ما يصل إلى 1.7 تريليون دولار من خلال العملاء النساء وحدهن – نصفها في 10 اقتصادات ناشئة فقط.

وتبلغ قيمة الأقساط السنوية لسوق التأمين العالمي لتأمينات التجزئة التى تم بيعها للسيدات عبر خطوط منتجات تأمينات الحياة وتأمينات الممتلكات والصحة 770 مليار دولار  أى 17% من إجمالي حجم أقساط التأمين التجاري وتأمينات التجزئة العالمية. ومن المتوقع بحلول عام 2030 أن تتراوح قيمة الأقساط السنوية لسوق التأمين العالمي لتأمينات التجزئة المباعة للسيدات من 1.452 تريليون دولار إلى 1.701 تريليون دولار والتى تمثل ما يقرب من 19% إلى 22% من إجمالي سوق التأمين التجاري والتجزئة العالمي المتوقع في عام 2030.

وفي الأسواق الناشئة يعد معدل نمو سوق تأمينات التجزئة للسيدات أعلى منه فى الأسواق المتقدمة.. حيث يبلغ حجم سوق التأمين السنوي لتأمينات التجزئة للسيدات عبر جميع خطوط التأمين 98 مليار دولار وهو ما يوازى 18%  من إجمالي أقساط التأمين التجاري والتجزئة البالغ 527 مليار دولار. ومن المتوقع أن ينمو حجم هذه الأسواق من ستة إلى تسعة أضعاف عن حجمها الحالي أى ما يصل إلى 874 مليار دولار أمريكي وهو ما يعادل 33%  من إجمالي القيمة السوقية للتأمين التجاري والتجزئة في هذه الأسواق.

تمكين المرأة كهدف من الأهداف الاستراتيجية للهيئة العامة للرقابة المالية

حرصت الهيئة على تعزيز تمكين المرأة وفقاً لاستراتيجية التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030 “عبر البدء في تنفيذ عدد من الأنشطة بالتعاون مع الاتحادات العاملة فى القطاع المالي غير المصرفي والخاضعة لإشراف الهيئة ومنها الاتحاد المصري للتأمين.

كما اتخذت الهيئة الخطوات التنظيمية للدفع بالمرأة وإعطائها الفرصة في القيادة والمشاركة في صنع القرار الإداري عبر ضمان تمثيلها في مجالس إدارات الشركات المقيدة في البورصة والشركات والاتحادات العاملة في الأنشطة المالية غير المصرفية خلال رحلة استغرقت 3 سنوات بدأت بمقعد واحد في تشكيل مجلس الإدارة، ووصلت بألا تقل نسبة تمثيل المرأة في مجلس الإدارة عن 25% أو عضوتين على الأقل. 

قامت الهيئة كذلك بتطوير الأطر التنظيمية التي تعزز الاستثمارات من منظور النوع الاجتماعي لتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في أماكن العمل، وذلك من خلال عملها في القطاع المالي غير المصرفي؛ حيث أصدر  مجلس إدارة الهيئة القرار رقم (204) لسنة 2020 بشأن تعزيز المساواة بين الذكور والإناث في الاستفادة من الأنشطة المالية غير المصرفية، وذلك بحظر التمييز بين عملاء الشركات والجهات المرخص لها بمزاولة الأنشطة المالية غير المصرفية على أساس النوع (الذكور والإناث) وإلزامها بوضع وتطبيق سياسة تتضمن إجراءات تعزيز المساواة بين الذكور والإناث في الاستفادة من الأنشطة المالية غير المصرفية، بحيث تتسم المعاملات بين الشركة أو الجهة وعملائها بالعدل والمساواة والإنصاف والأمانة بين الذكور والإناث في جميع مراحل التعامل.

الفرص المتاحة أمام صناعة التأمين فيما يتعلق بتمكين المرأة

يقول أحد الأمثال الصينية القديمة “النساء يرفعن نصف السماء” .. والمعنى وراء ذلك المثل هو أن المرأة تتحمل رعاية أسرتها وأطفالها وأحياناً والديها، كما أنه فى بعض الحالات أصبحت السيدات هن المسؤولات عن إعالة أسرهن و المساهمة في تنمية اقتصاداتهن ونموها. وبالتالى، يعد استهداف المنتجات التى تخاطب إحتياجات المرأة من أكبر فرص النمو في العالم. وبالتالى فإن هناك فرصة كبيرة أمام قطاع التأمين من خلال تصميم منتجات تأمينية تلبى إحتياجات المرأة وبخاصة المرأة المعيلة.

ولكى تتمكن شركة التأمين من فهم وجهة نظر العميل فى المنتجات التى  يحتاج إليها، تحتاج شركات التأمين إلى تحليل البيانات لتقسيم قاعدة العملاء وبالتالى تحديد حجم شريحة العملاء النساء المستهدفة وتصميم المنتجات واستراتيجيات التسويق والتوزيع دون الاعتماد على الافتراضات. وذلك لأن احتياجات النساء تختلف عن بعضهن البعض نتيجة لعدة عوامل و منها على سبيل المثال:

  • تفاوت فئات الدخل المختلفة
  •  هيكل الأسرة (على سبيل المثال ، تختلف إحتياجات المرأة التى لديها من يعولها عن المرأة المعيلة) 
  • التوزيع الجغرافى (سواء كانت من سكان الحضر أو الريف).

وبالتالى تشمل نقاط البيانات التي يمكن تحليلها مستوى الدخل  و عبء الإعالة وقناة البيع وقناة التوزيع المفضلة وأنواع المنتجات التي تريدها المرأة من شركات التأمين  والعقبات التي تواجهها المرأة في شراء التأمين. وحتى يتم الحصول على تلك البيانات بالشكل الصحيح؛ يستلزم الأمر إجراء مقابلات ودراسات للسوق لجمع بيانات جديدة. ثم تقوم شركات التأمين بعد ذلك بإستخدام الرؤى التى حصلت عليها من العملاء لتطوير منتجات وخدمات فريدة لقطاعات العملاء المستهدفة من السيدات.

المنتجات التأمينية التى تلبى إحتياجات المرأة

  • أظهرت أحدث الدراسات أن النساء تميل إلى إعادة استثمار ما يصل إلى 90 % من دخلهن مرة أخرى في تعليم أطفالهن وتغذيتهم واحتياجاتهم الصحية. ومن ثم يمكن أن يتم تصميم منتجات تأمينية  متعلقة بالتعليم والصحة ويتم عرضها للعملاء السيدات.
  • تحتاج المرأة فى الريف إلى التأمين عليها ك وكذلك التأمين على المشروع الذى تمتلكه، سواء كان المشروع متمثلاً على سبيل المثال، فى تربية رأس ماشية أو  مشروع صناعى صغير ، والذى يدر عليها عائد شهرى تنفق منه على أسرتها. وبالتالى تحتاج تلك المراة أن يتم تصميم منتج تأمينى واحد يشمل جميع إحتياجاتها.

التحديات التى تواجه صناعة التأمين فيما يتعلق بتمكين المرأة

  • من أبرز  التحديات التى تواجه صناعة التأمين إنخفاض الوعى لدى السيدات بمعنى وقيمة التأمين وللتغلب على هذه المشكلة؛ يمكن لشركة التأمين الإستعانة بعناصر (سيدات) من داخل المجتمع الخاص بالشريحة المستهدفة من العميلات (سواء فى الريف أو المدن)، على أن يتم تأهيل هذه العناصر  بحيث تقوم بالتسويق لمنتجات التأمين داخل مجتمعاتهم و الحديث عن تجاربهم.
  • يعد الحصول على بيانات دقيقة حول عملاء التأمين المستهدفين من السيدات والإحتياجات الخاصة بهن من أهم التحديات التى يواجهها القطاع؛ ويمكن التغلب على هذا العائق من خلال عقد شراكات مع الجهات البحثية المتخصصة فى إجراء أبحاث ودراسات السوق.. حيث سيساهم ذلك فى تكوين قاعدة بيانات تساعد شركات التأمين فى تقدير حجم العملاء المستهدفين ومعرفة إحتياجات هؤلاء العملاء.

التجارب المحلية فى مجال تمكين المرأة

تجربة اتحاد الصناعات المصرية في تقديم فرص للتدريب وللعمل للمرأة

قام اتحاد الصناعات المصرية بإنشاء وحدة المرأة فى مجال الأعمال لتمكين المرأة اقتصاديا وإيجاد سبل تعزيز مشاركة النساء فى سوق العمل والعمل على تحسين ظروف عمل المرأة في القطاع الخاص وسد الفجوة بين الجنسين فى مجال ريادة الأعمال وايجاد حلول للتحديات التى تواجه النساء لتشجيعهن على المشاركة فى الاقتصاد المصرى.  وقد قام الاتحاد المصرى بإبرام بروتكول تعاون مع اتحاد الصناعات المصرية والذى سيتم من خلاله تقديم ما يلى:

  1. دعم المشروعات متناهية الصغر والصغيرة: حيث سيعمل الطرفان على تنشيط مبادرة السيد رئيس الجمهورية من خلال زيادة نشاط وفاعلية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة وتنشيط علاقة الاتحادين في هذا المجال بما يخدم تحقيق التنمية المستدامة والوصول الى القطاعات غير المغطاة بخدمات القطاعين الصناعي والتأميني من خلال الشراكات بين الاتحادين والجهات الأخرى المختلفة ذات الصلة.
  2. وضع خطة عمل مشتركة تتضمن الدورات التدريبة وورش العمل الفنية لجميع المنشآت التابعة لاتحاد الصناعات والتي تكون متضمنة ليس فقط مهارات فنية بل أيضا التوعية التأمينية للعاملين والعاملات على اختلاف وظائفهم ومناصبهم. على الجانب الاخر، تصميم الدورات التدريبية وورش العمل التي من شأنها دعم شركات التأمين المصرية في فهم طبيعة عمل المنشآت الصناعية المختلفة والوقوف على اهم المخاطر التي قد تواجهها هذه الجهات للوصول الي المنتج التأميني الأمثل الذي يغطي المخاطر الحقيقية التي تواجهها هذه المنشآت.

وبناءً على ذلك، سيتم تقديم الخدمات التأمينية التي تحتاجها وحدة المرأة  التي قام اتحاد الصناعات بإنشائها.

التجارب الدولية فى مجال تمكين المرأة من خلال التعاون بين التأمين والمؤسسات الاقتصادية

  1. المغرب:

تقوم التجربة المغربية على التعاون بين شركة إحدى شركات التأمين المغربية مع إحدى المؤسسات المصرفية وذلك تحقيقاً للأهداف التالية:

  • دعم السيدات من أصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، الذين يعملون في القطاع الرسمي وغير الرسمي ومنهم من يمثل شريحة كبيرة من معيلي الأسر التي تقترب من “خط الفقر”.
  • توفير نوع من الاستقرار لمستويات المعيشة الخاصة بتلك الشريحة والحد من الأضرار والخسائر التي قد يتعرضون لها.
  • ضمان الاستمرارية وتشجيع تطوير المشروعات متناهية الصغر وتقديم الدعم للتمويل متناهي الصغر.
  • مساعدة مؤسسات التمويل متناهي الصغر فى تقليل حجم المخاطر التى تتعرض لها المقترضة مثل التعثر فى السداد وخاصة فى أوقات الأزمات .
  • دعم تطوير التمويل متناهى الصغر وتطوير صناعة التأمين من خلال تقديم الخدمات التكميلية التى تضمن ولاء العملاء للمؤسسة.
  • إنشاء سوق تأمين جديد يستهدف عدداً كبيراً من أصحاب المشروعات متناهية الصغر والأسر ذات الدخل المنخفض.
  • إنشاء وتطوير إمكانات جديدة للتأمين التقليدي

التغطيات التأمينية المقدمة

  • التأمين البنكى

يقوم التأمين بدفع الجزء المتبقي من القرض إلى المجموعة المصرفية في حالة الوفاة أو العجز للسيدة المؤمن عليها.

  • التأمين على الحياة

يقوم التأمين بدفع الجزء غير المسدد من القرض لأفراد الأسرة (أو المؤمن له) فى حالة الوفاة أو العجز. 

  • تكاليف الجنازة ومصاريف المستشفى

يقوم التأمين بدفع التكاليف اليومية لبقاء المؤمن له فى المستشفى، كما يقوم بدفع تكاليف الجنازة فى حالة الوفاة.

  • تأمين الممتلكات والمسئوليات

تغطية السيدة صاحبة المشروع خلال فترة القرض ضد الأضرار التى تقع للممتلكات و/ أو المسؤولية مثل تقديم تغطية ضد الحريق والفيضانات.

  1. الأردن 

تم إنشاء صندوق المرأة للتمويل الأصغر بالأردن والذى يعتبر شركة مساهمة خاصة غير هادفة للربح ومسجلة لدى وزارة الصناعة والتجارة الأردنية وتعمل تحت إشراف ورقابة البنك المركزي الأردني وهي جزء من تنمية شبكة مؤسسات التمويل متناهي الصغر في الأردن. ويهدف الصندوق إلى تقديم خدمات مالية وغير مالية مستدامة لصاحبات المشاريع الصغيرة من ذوي الدخل المحدود لتحسين المستوى المعيشي لهن ولأسرهن وتمكين المرأة اقتصادياً واجتماعياً. ويوفر صندوق المرأة العديد من الخدمات المالية الائتمانية وغير الائتمانية المصممة بناءً على احتياجات المستفيدات المختلفة والمتعددة لتعمل بتكامل وتوافق من أجل تحقيق أكبر قدر من النجاح.

ويقوم الصندوق بتوفير التأمين متناهي الصغر للمستفيدات من خدمات الصندوق والذي يهدف إلى دعم تغطية النفقات الصحية، نتيجة لحالات الطوارئ للمستفيدات وعائلاتهم من خلال تقديم تعويض عن رسوم العلاج بالمستشفى. وبالإضافة إلى ذلك، يوفر خدمة التأمين على الحياة المصممة لمساعدة المستفيدات على مواجهة الظروف الطارئة.

  1.  الفلبين

تهتم الجهات الرقابية فى الفلبين بتقسيم فئات المجتمع إلى مجموعات تتسم بخصائص سكانية محددة، مثل النساء وأصحاب الأعمال الصغيرة وكبار السن. وتقوم لجنة التأمين في الفلبين بدعم تطوير منتجات التأمين الصحى وغيرها من منتجات التأمين التي تستهدف الأمهات المعيلات والتى يتم تصميمها خصيصاً لتناسب إحتياجات المرأة. وقد قامت إحدى شركات التأمين الرائدة في الفلبين في عام 2018 بعقد شراكة مع مؤسسة التمويل الدوليةIFC) ) ودعم مبادرة رائدات الأعمال والتى يتم من خلالها تقديم خدمات التمويل والتأمين للمرأة.

  1. بنجلاديش

تقوم احدي شركات التأمين ببنجلاديش بتوفير تأمين على الأمن الاقتصادي للمرأة والسلامة الشخصية واحتياجات الرعاية الصحية، فقد قامت تلك الشركة بإنشاء خدمة كاملة تغطي احتياجات التأمين والسلامة الخاصة بالنساء في بنجلاديش. 

وتم تحقيق ذلك من خلال مجموعة من خيارات التأمين الواسعة المصممة خصيصًا للنساء ، ومنصة رقمية بها معلومات عن نمط الحياة والرعاية الصحية ، وتطبيق للهاتف المحمول يمكن استخدامه في أوقات الطوارئ. يحتوي التطبيق على خاصية تستخدم في الحالات الطارئة ، و يتم من خلالها إرسال  رسائل فورية إلى الأصدقاء والعائلة ووكالات الإنقاذ فيما يتعلق بمكان وجود المستخدمة وطلب المساعدة الفورية وهو عموماً أول منتج تأمين يستهدف النساء في جنوب آسيا.

رأي الاتحاد:

إيماناً من الاتحاد بالدور المحورى الذى تلعبه المرأة فى النهوض بالمجتمع المصرى وتماشياً مع إستراتيجية الدولة المصرية لتمكين المرأة فى إطار خطة مصر 2030 فقد حرص الاتحاد على إتخاذ عدة خطوات فى مجال دعم وتمكين المرأة والتى منها على سبيل المثال:

  • إقامة إحتفالية سنوية فى اليوم العالمى للمرأة لتكريم السيدات الرائدات فى قطاع التأمين وذلك تقديراً للإسهامات التى قدموها خلالها مسيرتهن المهنية فى خدمة قطاع التأمين.
  • قام الاتحاد بإدراج موضوع تمكين المرأة وتوفير الحماية التأمينية التي تناسب احتياجاتها في احدى جلسات مؤتمر الشمول المالي الذي قام الاتحاد بتنظيمه فى  فبراير 2020 وكان عنوان الجلسة “التمكين المستدام للمرأة والشمول التأميني”، حيث تناولت الجلسة موضوع تمكين المرأة باعتباره أحد الأهداف التي وضعتها الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. حيث أوضحت المناقشات خلال الجلسة أن التنمية المستدامة لن تتحقق إلا بوجود مساهمة حقيقية من المرأة في كافة مناحي الحياة. وقد استعرضت الجلسة التجارب التي بدأتها بعض الكيانات الاقتصادية في مجال دعم وتمكين المرأة.
  • سيقوم الاتحاد خلال المؤتمر الأول للتأمين متناهى الصغر، والذى سيقام فى مدينة الأقصر خلال الشهر الحالى، بإفراد إحدى جلسات المؤتمر لتتناول موضوع تمكين المرأة وآليات دعم المرأة بحيث تصبح قادرة على الصمود مادياً. حيث يشارك في تلك الجلسات مجموعة من رائدات الأعمال في مجال تمكين المرأة و في مجال التمويل و التأمين متناهي الصغر حيث سيتم استعراض أهم التجارب في هذا الصدد.

‫شاهد أيضًا‬

بحضور وزيري التعليم والمالية .. افتتاح فعاليات مؤتمر بافكس Pafyx للمدفوعات الرقمية

افتتح صياح اليوم الاثنين فعاليات مؤتمر بافكس، ذلك ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض Cairo ict. …