الخارجية تجتمع مع البعثات الدبلوماسية لإبراز الجهود المصرية لإستضافة مؤتمر COP27 لتغير المناخ

في إطار التحضيرات الجارية لاستضافة مصر للدورة ٢٧ لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP27 في نوفمبر 2022 عقدت وزارة الخارجية، اجتماعات تعريفية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والسفراء المُعتمدين في القاهرة من الدول العربية والإفريقية والأمريكية، وذلك بحضور السفيرة ماهي عبداللطيف مساعد وزير الخارجية للشئون الأمريكية والسفير شريف عيسى مساعد وزير الخارجية للشئون الإفريقية والسفير علاء موسى مساعد الوزير للشئون العربية.

وهدفت الاجتماعات إلى إبراز الجهود المصرية لاستضافة الدورة المقبلة للمؤتمر، باعتباره الحدث الأكبر عالمياً للتصدي لظاهرة تغير المُناخ ويشارك فيه رؤساء وممثلو الدول والحكومات ومختلف الشركاء الدوليين، حيث يتيح الفرصة لتكاتف الجهود الدولية لاتخاذ إجراءات وخطوات مُشتركة وفعالة للتصدى لظاهرة تغير المُناخ فى ظل تنامى تداعياتها السلبية على كافة دول العالم.

وقام السفير وائل أبو المجد، المُمثل الخاص للرئيس المُعين للدورة ٢٧ للمؤتمر وزير الخارجية سامح شكرى، بإحاطة السفراء بأهم الخطوات التي تتخذها مصر بالتنسيق مع مختلف الشركاء الدوليين لضمان وصول المؤتمر لمخرجات فعالة، مع التأكيد على انفتاح مصر على جميع الأطراف لتناول مُختلف الموضوعات محل التفاوض والبناء على النجاحات التي تحققت في الدورة الأخيرة للمؤتمر بمدينة جلاسجو، مع التركيز على ضرورة البدء في تنفيذ كافة الالتزامات والتعهدات الخاصة بتمويل مشروعات تغير المُناخ والتكيف مع آثاره السلبية والتخفيف منها باعتبار ذلك إحدى أولويات الرئاسة المصرية للدورة المقبلة للمؤتمر.

وتأتي هذه الاجتماعات في إطار جهود وزارة الخارجية لحشد الزخم اللازم للدورة المقبلة لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ، واطلاع المجتمع الدبلوماسي في القاهرة على الجهود التحضيرية للمؤتمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

«الاتحاد المصري للتأمين»: تزايد الطلب على تغطية الصحة النفسية ضمن مزايا التأمين الصحى بعد أزمة كوفيد-19

تقوم مؤسسة جالوب العالمية (و هي مؤسسة تعمل فى مجال الاستشارات والدراسات التحليلية) بإصدار …