بإستخدام صفة موظفين خدمة العملاء.. إعترافات لصوص البنوك في النصب على العملاء
بإستخدام صفة موظفين خدمة العملاء.. إعترافات لصوص البنوك في النصب على العملاء
لصوص البنوك

سمعنا كثيراً في الفترة الأخيرة عن الكثير من جرائم سرقة الأموال من البنوك والإستيلاء على أموال المواطنين وإنتشرت الكثير من الحملات التوعوية على التليفزيون وغيره لتنبيه المواطنين من عدم الأمان لأحد وإعطائه البيانات الخاصة بك.

أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة تعرض بعض عملاء البنوك فى الآونة الأخيرة لعمليات نصب وإحتيال والإستيلاء على بيانات بطاقات الدفع الإلكترونى الخاصة بهم والإستيلاء على أموالهم من خلال قيام بعض الأشخاص بالإتصال بهم هاتفياً وإيهامهم بأنهم موظفى خدمة العملاء بالبنوك أو مندوبى جهات حكومية وفوزهم بجوائز مالية أو منح مقدمة من تلك الجهات  أو تحديث بياناتهم البنكية بالبنوك المصرية أو مساعدتهم فى الحصول على قروض وتمكنهم بموجب ذلك من الإستيلاء على بيانات بطاقات الدفع الإلكترونى الخاصة بهم وإستخدامها فى إجراء عمليات شرائية على مواقع التسوق الإلكترونى.

بالإضافة إلى قيامهم بطلب إيداع مبالغ مالية على بعض المحافظ الإلكترونية المسجلة بأرقام هواتف محمولة تخُص أشخاص آخرين بزعم تحديث بياناتهم البنكية والإستيلاء على تلك المبالغ عقب ذلك وهو ما عرض عملاء البنوك لخسائر مادية.

ومن جانبه فقد اعترف أفراد عصابة منظمة بالاستيلاء على أموال المواطنين من البنوك، وذلك عن طريق انتحال صفة موظفين خدمة عملاء والاتصال بالمواطنين وسرقة بياناتهم بزعم تحديثها ثم الاستيلاء على أموالهم.

وجدير بالذكر أن الإدارة قامت بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن المنيا بحملة مٌكبرة لإستهداف القائمين على ذلك النشاط الإجرامى بدائرة مركز شرطة العدوة بالمنيا وقد أمكن ضبط (شخصين ، مقيمان بدائرة المركز) ، وبحوزتهما (3 هواتف محمول بفحصهم فنياً تبين أنها تحتوى ” بيانات بطاقات الدفع الإلكترونى المستولى عليها من الضحايا – الرسائل النصية المرسلة من الضحايا تفيد تعرضهم لوقائع نصب – تطبيقات مواقع التسوق الإلكترونى – الإيميلات الإلكترونية بأسماء وهمية والمُستخدمة فى إجراء المعاملات التجارية على مواقع التسوق الإلكترونى ) ، وبمواجهتهما إعترفا بنشاطهما الإجرامى على النحو المشار إليه ، وأنهما قاما بإرتكاب العديد من الوقائع بذات الأسلوب الإجرامى ، كما أمكن الإستدلال على عدد ( 10) من المجنى عليهم ، وبسؤالهم قرروا تعرضهم لوقائع نصب وإحتيال من قبل المتهمين المذكورين بالأسلوب الإجرامى المشار إليه والإستيلاء على أموالهم  .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

«الاتحاد المصري للتأمين»: تزايد الطلب على تغطية الصحة النفسية ضمن مزايا التأمين الصحى بعد أزمة كوفيد-19

تقوم مؤسسة جالوب العالمية (و هي مؤسسة تعمل فى مجال الاستشارات والدراسات التحليلية) بإصدار …