نـــــافذة على التأمين

                                               بقلم/ د. وفاء محمود – دكتوراه فى التأمين وادارة المخاطر ACII   

يعتقد الكثير منا أن الحوادث شئ بعيد لا يمكن حدوثه ؛   و أننا يجب علينا فقط آن نأخذ حذرنا لنتفادها. ولكن الحوادث كثيراً ما تقع – أثناء العمل وفي المنزل أو على الطريق أو أثناء قضاء عطلة ما.. فعندما نسمع عن تعرض أحد أقاربنا أو أصدقائنا لإصابة ما، قد نشعر   بالأسى ، لكننا نفضل الاعتقاد أن هذه الإصابة لن تحدث لنا يوماً ما وأنها بعيده عنا تماماً ،   فالتأمين  له أهمية كبيرة فى الحد من هذه الحوادث 

مجمعات التأمين هو افضل وسيلة لمواجهة الاخطار الكبيرة او الكوارث

   نعلم ان التأمين  له أهمية كبيرة للافراد والمجتمعات  فمن اهم الخدمات التى قامت بها شركات التأمين فى مصر فى تغطية حوادث السيارات والقطارات والكوارث المختلفة التى تحدث بصفة مستمرة تساعد على استمرار التنمية الاقتصادية 

   وقد قام  قطاع التأمين بإنشاء عدة مجمعات تأمينية لتغطية الكوارث التى تنتج من تعدد الحوادث وما ينتج عنها من خسائر كبيرة فى الارواح  مثل حوادث السيارات و  القطارات والطرق السريعة  أو الحوادث الناتجة من تهدم المبانى – ووثيقة لتغطية  الحوادث الناتجة عن استعمال المصاعد ، وهذه التأمينات تكون إجبارية حماية لجميع المواطنين من افراد الشعب

 وقد  نشأت فكرة تأسيس مجمعات التأمين بهدف توفير التغطيات التأمينية للاخطار الكبيرة المختلفة التى تتعرض لها المشروعات القومية العملاقة ولمواجهة الأخطار الكبيرة والكوارث التى تتعرض لها البلاد وذلك بعد محاولات لمباشرة عمليات التأمين من هذه  الأخطار عن طريق الشركات مباشرة سواء منفردة او بالمشاركة مع الشركات الاخرى

ومن اهم المجمعات التأمينية التى تأسست حاليا  بسوق التأمين المصرى :

نـــــافذة على التأمين

1-مجمعة التأمين من أخطار حوادث القطارات والمترو والطرق السريعة

2-المجمعة المصرية لتأمين المسئولية المدنية عن اخطار اعمال البناء

3-المجمعة المصرية لتأمين المنشأت النووية

4- المجمعة المصرية للتأمين الاجبارى على السيارات

5- المجمعة المصرية لتأمين السفر للخارج

6- مجمعة تأمين الاخطار الطبيعية ( جارى تأسيسها)

وسوف نوالى نشر بيانات عن هذه المجمعات على النحو التالى :

-مجمعة التأمين من أخطار حوادث القطارات والمترو والطرق السريعة

أنشئت مجمعة التأمين من أخطار حوادث القطارات والمترو والطرق السريعة المميزة بعد حادث احتراق قطار الصعيد في فبراير 2002 حيث قتل حسب ما أعلن 350 راكباً، وفى ضوء توجيهات القيادة السياسية في ذلك الوقت بضرورة توفير مظلة تأمين لركاب القطارات والمترو، تم توقيع بروتوكول بين الهيئة العامة للرقابة على التأمين وهيئة سكك حديد مصر 2002 يحدد إطار مشروع للتأمين على الركاب في حالة الوفاة أو العجز الكلى المستديم مع نسبة من مبلغ التأمين في حالة الإصابة بالعجز الجزئي المستديم نتيجة للحوادث الشخصية للركاب من الحوادث التي تقع من قطارات السكك الحديدية ومترو الأنفاق داخل جمهورية مصر العربية.

و تتولى المجمعة إدارة العملية التأمينية وحدد مبلغ التأمين بواقع 20 ألف جنية (تم زيادته في 2017 إلى 30 ألف جنية) لتغطية حالة الوفاة أو العجز الكلى المستديم ونسبة من هذا المبلغ في حالة العجز الجزئي المستديم فى حالة وقوع حوادث للقطارات او مترة الانفاق – وقد تم  زيادة مبلغ التعويض في حالات الوفاة أو العجز الكلي المستديم إلى 40 ألف جنية بدلاً من 30 الف جنية في الوقت الحالي  لتغطية ركاب القطارات او مترو الانفاق من الحوادث الشخصية كهدف قومى

  امتداد عمل المجمعه لتغطية اخطار الحوادث التى يتعرض لها الركاب مستخدمى الطرق السريعه

كمشاركة من قطاع التأمين نتيجة لزيادة الدماء على الإسفلت مع زيادة حوادث الطرق السريعةوخاصة الطرق التى لها بوابات ويسدد عن كل نوع من انواع السيارات رسوم معينة ، سنة  2003 تم توقيع عقد مع الهيئة العامة للطرق والكبارى والنقل البرى مشابه لعقد هيئة السكك الحديدية لتغطية مستخدمى الطرق السريعة ذات الرسوم ضد الحوادث الشخصية وبنفس مبلغ تأمين وثيقة هيئة السكك الحديدية وهو عشرون الف جنيه فى حالة الوفاه وعلى ان يسرى هذا العقد اعتبارا من 1/1/2004 وتسدد الاقساط من حصيلة الرسوم المحصلة عند العبور من البوابات وهى ثمانية طرق سريعة ، يخصص منـها 25 قرشا من قيمه  كل تذكره للتأمين على الركاب

وهذه الوثيقة تغطى جميع ركاب المركبة وقائدها وفقا للترخيص الصادر لها أثناء وجودها على أى من الطرق السريعة ذات الرسوم وهى مركبات النقل السريع التى تستخدم الطرق السريعة المتميزه ذات الرسوم وتكون قد سددت رسم عبور الطرق المقرر بموجب القرار الصادر من وزير النقل ويستثنى من التغطية سيارات النقل الجماعى المشمولة بوثيقة تأمين أخرى من الحوادث وكذا المركبات المعفاه من سداد رسوم عبور الطرق

 ثم اضبف عقد تأمين على طريق سوهاج/سفاجا بطول 236كم ذهاب وإياب والذي تديره الشركة القومية لإدارة الأصول والاستثمارات (شركة الصعيد/البحر الأحمر للاستثمار والتنمية سابقاً) والذى بدأ اعتباراً من 1/5/2010 ويجدد سنوياً  ، وقد توقف العمل بمجمعة الطرق حاليا

أما بالنسبة لكيفية الأخطار عن الحادث

ففي حالة وقوع حادث تغطية الوثيقة يجب على الهيئة القيام بما يلى :ـ

  • تحرير محضر عن الحادث فى أقرب مركز شرطة أو لدى الشرطة المختصة (شرطة النقل والمواصلات) .
  • إخطار مجمعة التأمين من أخطار حوادث القطارات ومترو الأنفاق والطرق السريعة المتميزه كتابة خلال 30 يوم من تاريخ وقوع الحادث بالبيانات والمعلومات الأوليه المتعلقة به وأسباب وقوعه وموافاتها بأسماء المتوفين أو المصابين وعنوانيهم وكذلك بصورة رسميه من محضر الشرطة وكافة المستندات المؤيده للحادث .
  • ولا يحتج بأى تسوية يجريها المتعاقد مع المضرور أو ورثته ما لم توافق عليه كتابة مجمعة التأمين من أخطار حوادث القطارات ومترو الأنفاق والطرق السريعة المتميزة.

وتسدد التعويضات مباشرة للمضرورين دون وسيط وبدون أتخاذ أى اجراء قانونى وبمجرد تقديم المستندات ( أعلام الوراثة – شهادة الوفاه- محضر الشرطة) بالإضافة إلى الاخطار عن الحادث الصادرمن هيئة السكك الحديدية أو هيئة مترو الانفاق

اهم حوادث  الكبيرة للقطارات عام 2021

  • في 26 مارس 2021 اصطدام قطار مكيف بقطار ركاب من الخلف بدائرة مركز طهطا بسوهاج، ما نتج عنه خروج 3 عربات عن القضبان، راح ضحية الحادث 32 مواطنًا وأصيب 108 مواطن

-في 18 أبريل 2021 خرج قطار متجه من القاهرة الي المنصورة عن القضبان، قرب محطة سكة حديد طوخ، وراح ضحية الحادث عدد من المواطنين بالإضافة إلى إصابة ما يقرب من 103 أشخاص

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد المصري للتأمين: التأمين يلعب دورا هاما في تخفيف المخاطر وتشجيع الاستثمار في مجال زيادة الكفاءة الزراعية

أدى انتشار كوفيد-19 على مدار  العامين الماضيين وما أحدثه من اضطراب لكل من صغار وكبار …