وادى دجلة يعمق جراح الاسماعيلى ويفوز عليه 2/0

فاز فريق وادى دجلة على الاسماعيلى فى عقر داره بهدفين مقابل لا شئ فى مباراة الجولة 32 من الدورى المصرى الممتاز التى أقيمت بينهما امس ليقتنص وادى دجلة ثلاث نقاط غالية رفع بها رصيده من النقاط الى 28 وتقدم بها للمركز السادس عشر خلفا للبنك الاهلى صاحب المركز الخامس عشر بفارق اربع نقاط بينهما ويتجدد امله فى البقاء فى الدورى الممتاز ويشعل الصراع بين فرق المؤخرة التى ستهبط لدورى الدرجة الثانية هذا الموسم

وجاء هذا الفوز لوادى دجلة بعد غياب الانتصارات عنه منذ اخر انتصار حققه فى الخامس والعشرين من يونيو على حساب اسوان عندما فاز عليه باربعة اهداف مقابل هدف وحيد، وتأتى هذه الخسارة لتعمق جراح الاسماعيلى خاصة انها على ارضه ومن فريق يعانى خطر الهبوط، لتضع علامات استفهام كثيرة على اداء الدروايش هذا الموسم وتأخره فى جدول الدورى رغم محاولات مديره الفنى ايهاب جلال من اجل استعادة هيبة الدراويش احد اندية القمة الكبار فى الدورى المصرى

لعب وادى دجلة المباراة بامل تحقيق نتيجة ايجابية تحيى امله فى البقاء فى الدورى الممتاز، وشكل خطورة كبيرة على مرمى الاسماعيلى من خلال هجمات متتالية منذ بداية اللقاء، وتقدم بهدف من اجمل اهداف الموسم لصلاح أمين بضربة مزدوجة رائعة سكنت شباك محمد مجدى حارس الاسماعيلى لكن الحكم الغى الهدف بداعى التسلل، واستشعر الاسماعيلى خطورة موقفه وشن هجماته على مرمى وادى دجلة لكن تألق حارسه محمد عبد المنصف منع كل التهديدات والتى كان اخطرها فى الدقيقة 44 عندما تقدم شكرى نجيب بالكرة داخل منطقة الجزاء فخرج عبدالمنصف وانقذها بتدخله السليم، وعاود سيراميكا هجومه ومن كرة بينية بين محمد هلال واحمد عادل الذى سددها بباطن قدمه فى الزاوية البعيدة لمحمد مجدى حارس الدراويش لتسكن الشباك محرزا الهدف الاول لسيراميكا فى الدقيقة 49 والذى الغاه الحكم ثم احتسبه بعد الرجوع لتقنية الفار لينتهى الشوط الاول بتقدم سيراميكا بهدف، حاول الاسماعيلى فى الشوط الثانى تدارك الامر والعودة للقاء واستحوذ على الكرة على فترات الا ان طموح سيراميكا

وتالق عبدالمنصف منعه من تعديل النتيجة وباغته احمد عاطف بالهدف الثانى له ولفريقه سيراميكا فى الدقيقة 63 من خطأ قاتل لمحمد مجدى حارس الاسماعيلى عند خروجه من مرماه لتشتيت فتسقطت منه ليجدها احمد عاطف امامه والمرمى خال فيضعها فى الشباك، وتصدى عبد المنصف لاكثر من فرصة محققة للاسماعيلى للتهديف ويتوج تألقه بالفوز لفريقه ومنحه ثلاث نقاط غالية جدا قد تكون هى طوق النجاة للفريق من الهبوط وبقاءه فى الدورى الممتاز فى حالة استطاعته حصد نقاط فى الجولتين الاخيرتين وتعثر فريق البنك الاهلي

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد المصرى للتأمين يفوز بعضوية لجنة البضائع بالاتحاد الدولى للتأمين البحرى

أعلن الاتحاد الدولى للتأمين البحرى IUMI عن أسماء السادة الفائزين بعضوية اللجان الفنية التا…